أنت هنا :الاستراتيجية الوطنية للاعلام الصحي  >  الاسلوب الاستراتيجي

الإطار النظري: مجتمع ذو كفاءة صحية

تعني الكفاءة الصحية أن يكون المجتمع مستعداً ويمتلك المصادر للتجاوب والتعامل بصورة مناسبة مع الأوضاع الصحية حال حدوثها، إنها ليست هذا الوضع أو ذاك، بل هي خطوات متسلسلة من الأدنى إلى الأعلى.

وكلما كان المجتمع وأفراده أكثر كفاءة صحياً، ازدادت إمكانية تحقيق النتائج الصحية الإيجابية، فالتغييرات على المستويات الفردية والاجتماعية والهيكيلية تتحقق معاً لإنتاج مجتمعات صحية مثلى، ولذلك يستدعي تحسين السلوك الصحي تغييراً على أربعة أصعدة في المجتمع كالتالي:

صعيد السياسات

إيجاد بيئات داعمة على المستويات المحلية والوطنية والإقليمية، بزيادة وتوجيه الإرادة السياسية من خلال كسب التأييد وبناء التحالفات، وتطوير رؤية مشتركة وأهداف وسياسات واستراتيجيات، إلى جانب تطوير أفكار ونهج موحد، مع تحسين مناخ الرأي العام إزاء القضايا الصحية، والتنسيق بين تدخلات الصحة والتعليم والبيئة والحكمانية.

صعيد الخدمات

تحسين أنظمة الخدمات الصحية بزيادة كفاءة التفاعلات بين المنتفع ومقدم الخدمات، مع زيادة إمكانية وصول المنتفع إلى المعلومات الدقيقة والمفيدة ، وتعزيز العلاقات بين أماكن تقديم الخدمات/ مقدمي الخدمات والمجتمعات، وترويج تقديم الخدمات ذات الجودة المتميزة.

صعيد المجتمعات

تعبئة المجتمعات عن طريق بناء الشراكات المحلية، وتحفيز المشاركة المحلية في تخطيط وتنفيذ النشاطات الصحية وبناء القدرات.

صعيد الأسرة والفرد

إشراك الأفراد في أنماط الحياة الصحية بزيادة المعرفة والاتجاهات والمهارات المطلوبة لممارسة السلوكيات الصحية، وحشد الدعم الاجتماعي، مع بناء الفعالية الذاتية وإيجاد الفرص أمام الأسر حتى تكون "منتجة للصحة الجيدة"

كلما تم تحسين هذه المجالات الأربعة في دعم السلوكيات الصحية، ازدادت كفاءة المجتمع الصحية وازدادت إمكانية حدوث التحسينات الصحية وتعززت

 

التوجهات العامة

إن التوجهات العامة التالية سوف تقود وتوجه تنفيذ فعاليات الإستراتيجية:

  • الدمج عبر الاستراتيجيات والقنوات والتكتيكات من خلال وضع جميع نشاطات البرامج تحت مظلة شاملة منسقة وكبيرة بشعار وعلامة "صحتنا... مسؤوليتنا".

  • البناء على أسس البرامج والاستراتيجيات الوطنية الحالية والانطلاق منها.

  • دمج الاتصال عبر جميع البرامج الصحية التي تقدم من قبل مختلف القطاعات.

  • صياغة برامج الإعلام الصحي  المناسبة للفئات العمرية المختلفة وتكثيف الإتصال للوصول إلى الكفاءة الصحية .

  • التنسيق عبر القطاعات الصحية وغير الصحية.

  • العمل مع اللجان الصحية المحلية التي ستأخذ دوراً فعالاً في إدخال القضايا والبرامج الصحية في برامجها المحلية.

  • تطوير أنظمة لاستدامة برامج الاتصال لتغيير السلوك.

   

 
 
ندوات ومؤتـمـرات
العنوان: إفتتاح وحدة المواد الإعلامية
التاريخ: 16-07-2008
الموقع: وزارة الصحة
لمزيد من المعلومات اضغط هنا
   

<تشرين الثاني>
السبتالاحدالاثنينالثلاثاءالاربعاءالخميسالجمعة
28
29
30
31
1
2
3
4
5
6
7
8
9
10
11
12
13
14
15
16
17
18
19
20
21
22
23
24
25
26
27
28
29
30
1
2
3
4
5
6
7
8

   

حياتي أحلى
الدورة التدريبية